سياسة

الوزيرة بوشارب تطهر الوكالة الحضرية من موظفين تورطوا في ملفات الفساد

يبدو ان الوزيرة بوشارب عازمة على تطهير مختلف الوكالات الحضرية من مسؤولين تحوم حولهم شكوك في ملفات الفساد الاداري،فبعد ان تم إعفاء مدير وكالة الحسيمة،جاء الدور على موظفي وكالة مكناس و التي شملتها حركة الإعفاءات.
و قالت مصادر محلية،أن رؤساء قسمي التسيير الحضري و الدراسات تم إعفائهم من مهامهم و إحالتهم على “كراج” الوكالة الحضرية الى حين البث في ملفاتهم .
و تعيش مختلف الوكالات الحضرية بالمغرب و خاصة فاس،على وقع انتشار الزبونية و المحسوبية و التلاعب في ملفات التصميم من قبل منعشين عقاريين ربطوا علاقات مشبوهة مع المسؤولين،مما جعل جل المدن تعيش على وقع الاختلالات و التشويه في مجال التعمير الذي يعرف تنامي الاسمنت و غياب سياسة المدينة و التي ما فتئت مختلف الجهات تدعوا الى تنزيلها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق