سياسة

الخارجية الروسية تدعم الامم المتحدة لتسوية المشاكل التي إختلقتها الجزائر بالصحراء المغربية

أكد وزير الشؤون الخارجية، الروسي سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء بمراكش، أن بلاده تدعم الوصول إلى تسوية مستدامة على أساس قرارات مجلس الأمن الأممي لتسوية النزاع في الصحراء المغربية و الذي يرتكز على الحكم الذاتي في إطار السيادة الوطنية للملكة.

وقال خلال ندوة صحافية مشتركة مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، عقب مباحثات ثنائية في اختتام منتدى التعاون العربي الروسي، “ندعم الوصول إلى تسوية مستدامة على أساس قرارات مجلس الأمن الأممي ذات الصلة، ونحن ننوي مواصلة تمسكنا بهذا الخط المبدئي الهادف إلى التطوير وبلورة القرارات المناسبة” بخصوص قضية الصحراء المغربية.

كما أعرب لافروف عن دعم روسيا لجهود الوساطة للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء، ستيفن ديمستورا.
و من خلال مشاركة روسيا بالقمة العربية الروسية بمركش و التي عرفت مقاطعة الجزائر للقمم العربية و الافريقية و الدولية التي تعقد بالمملكة و التي أصبحت وجهة للعالم لعقد المؤتمرات الكبرى،و هو ما يظهر ان الجزائر المتورطة في دعم ميليشات البوليساريو تعاني العزلة عربيا و قاريا و دوليا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى