مجتمع

شركة لمياه عين السلطان تستنزف الفرشة الماءية و منتزه يهدد الوضع البيئي و الصحي

نظم سكان مدينة إيموزار كندر وفلاحيها الصغار، امس الأحد، وقفة احتجاجية، للتنديد باستنزاف مياه ” عين سلطان” من طرف شركة تابعة لهولدينغ “آل الشعبي”.و كذلك بالتهميش الذيتتعرض له البلدة،مع العلم ان الشركة المخولة لها بتعبءةالمياه لم تستثمر و لو فلسا واحدا،فيما الطريق منهكة و محفرة و المحيط اصبح بؤرة بيءية تهدد صحة الزوار بسبب البرك المانية.

وتحولت الوقفة إلى مسيرة احتجاجية، بمؤازرة الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ، رفع خلالها سكان المدينة شعارات للمطالبة بحقهم في الماء، و خصوصا مياه عين السلطان التي تعتبر مصدرا لمياه الشرب و السقي، ومصدرا لجاذبية المنطقة من الناحية السياحية التي تعتبر مصدر عيش العديد من سكان المنطقة، خصوصا في فترة العطلة الصيفية.

وأصبحت “عين سلطان” عرضة للاستنزاف بعد تفويت عقد استغلالها لشركة تابعة لهولدينغ ورثة رجل الأعمال الراحل ميلود الشعبي، بموجب دفتر تحملات مع المجلس الجماعي، ما اعتبرته فعاليات حقوقية، مسا خطيرا بحقوق الساكنة في الماء
و عمد العشرات من الاشخاص الى احتلال المنتجع المتردي،و قرروا وضع افرشة ارضية لكراءها للزوار،و العمل على منع اي شخص بالجلوس الا مع الاداء ،مع العلم ان كل الاماكن تعيش تدهورا بيءيا خطيرا وتحولت عين السلطان الى منقطة جافة و بها بعض المياه الراكدة و التي يغطيها صخب المحتلين للاماكن و تحويل المنتزه الى عالم من الفوضى يتزينه الموسيقى الصاخبة و ابتزاز الزوار لكراء الافرشة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق