صحة

مستجدات كورونا: اختفاء الكمامات من الأسواق مع تزايد الأبحاث في انتشار “كوفيد-19” في الهواء

اختفت الكمامات من الأسواق بشكل نهائي،ولم تعد واحدة تباع في الصيدليات و شبه الصيدليات،فيما أصبح الجميع يبحث عنها دون أن يجدوا ضالتهم و ذلك في صراع مع الزمن لاستعمالها.
و حذرت دراسات مختلفة من انتشار وباء فيروس كورونا عبر الهواء و ذلك،ان المصاب يمكن ان ينفث رذاذه في الهواء لأكثر من أربع ساعات و ينزل على الغير المصابين و ليعمل على الانتشار بشكل واسع.
الولايات المتحدة شددت مؤخرا على ضرورة ارتداء الكمامات بالشوارع و حتى في المنازل،و ذلك بعد أن كان قلل ترامب سابقا من ارتدائها،لكن الدراسات أظهرت عكس ذلك.
منظمة الصحة العالمية،هي كذلك صارت على نهج ضرورة ارتداء الكمامات،و بينت ان الوباء جديد و يجب التعامل معه بحذر،و انه يمكن له ان يعيش في الهواء لساعات،مما يتحتم على الجميع ارتداء الكمامات و تغطية الوجه بالقماش و غير ذلك لتوفير الحماية للفم و الأنف اللذان يعدان من ابرز الأعضاء التي ينتقل اليها فيروس كورونا فظلا عن الاعين التي يجب تغطيتها بواقيات الشمس و غير ذلك.
الصين كذلك،كانت وزعت الملايين من الكمامات على شعبها و ذلك في مواجهة فرضية انتشار الفيروس عبر الهواء،و هو ما كان يلاحظ عبر الأخبار أن الجميع يرتدي الكمامات الواقية.
بالمقابل حددت وزارة المالية المغربية بيع الكمامات التي لا تستعمل في المستشفيات فان يتم بيعها ب 2،50 درهم غير واقع الحال يظهر ان هذه الكمامات مفقودة في الأسواق و غير متوفرة للعموم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق