قضايا

سوق السمك فوق صفيح ساخن و التجار ينتفضون على مجلس جماعة فاس

رفع تجار سوق السمك في الساعات الاولى من صباح اليوم الاثنين (8 أبريل 2019)،شعارات مناوئة للمجلس الجماعي لفاس الذي يرأسه العمدة الازمي القيادي في حزب العدالة و التنمية، و ذلك تزامنا مع وقفة احتجاجية صاخبة نظمت بباب سوق الجملة .

و ردد التجار شعار “إرحل” في وجه النائب الثالث للعمدة الحارثي المنتمي لنفس الحزب،متهما إياه بمحاولة الزج بالتجار في السجن و تهديدهم بإفراغهم من سوق الجملة للسمك الكائن بحي بنسودة،و توجيه له أصابع الاتهام بالوقوف وراء ما يقع في السوق من سوء في التسيير .

ووجه التجار اتهامات الى مدير السوق فاضحين إياه بالغناء الفاحش على حساب التجار الذين يعانون في صمت و يشتغلون في ظروف قاسية و يواجهون خطر الافلاس .

و في نفس السياق،يعيش سوق الجملة للسمك بفاس على واقع إغلاق أبوابه و الافلاس ،بسبب إهتراء مرافقه التي تحولت الى مستنقع بيئي ،فيما قرر العشرات من التجار بيع الحوت خارج السوق بعد ان تحول محيطه الى مطرح للنفايات و مجاري للمياه العادمة،فيما فشل المجلس الجماعي و العمدة الازمي في حل معضلة السوق التي تفاقمت منذ اكثر من ثلاث سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق