حوادث

طالبة تنتحر داخل الحي الجامعي بتناول مادة سامة

تجرعت طالبة مواد سامة اليوم السبت (1 أكتوبر 2022)،داخل حرم الحي الجامعي التابع لجامعة محمد الأول بوجدة،و ذلك في محاولة انتحار ناجحة عجلت بإنهاء مشوار حياتها الذي يرجح ان يكون كان شائكا بالمشاكل .
و أفادت مصادر محلية للجريدة الالكترونية “فاس24″، ان الطالبة التي تنحدر من إقليم جرسيف أقدمت على تجرع مادة سامة في غفلة عن زميلتها اللواتي اكتشفنها بعد حين جثة هامدة داخل بيت المسكن بالحي الجامعي.
و أضافت المصادر ذاتها أن إدارة الحي فور علمها بالحادثة عجلت باستعلام شرطة المداومة و كذلك سيارة الإسعاف التي نقلت الهالكة الى المستشفى الجهوي الفارابي.
و بتعليمات من النيابة العامة المختصة فتحت الضابطة القضائية المساعدة أبحاثا واسعة من خلال الاستماع الى زميلات الهالكة و كذلك مستخدمي الحي الجامعي فيما تكلفت الشرطة العلمية برفع كل ما من شئنه لمساعدة الشرطة القضائية في الأبحاث الجارية.
و ينتظر ان تعرض الهالكة بقسم مستودع الأموات على فريق الطبيب الشرعي قصد تشريح الجثة و تحديد الملابسات الشرعية لوفاتها بعد ان سجل الوفاة الغير الطبيعية التي نتجت بتجرع مواد سامة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق