قضايا

العدالة بفاس تؤجل ملف شبكة “لاراديف” المتورطة في قضايا التزوير و سرقة المال العام

أجل العدالة لدى محكمة الاستئناف بفاس أمس الثلاثاء (4 يونيو 2024)،شبكة “العددات” التي تم تفكيكها داخل مكاتب الوكالة المستقلة لتزويع الماء و الكهرباء “لاراديف”،على السجن المحلي بوركايز و متابعة ثلاثة منهم في حالة إعتقال إحتياطيو إثنين حفظ المسطرة في حقهم.

وقررت هيأة الحكم تخصيص يوم (25 يونيو 2024)،كجلسة جديدة لمواصلة محكمة الشبكة التي يرجح ان تكون تورطت في قضايا جنائية متعددة.

ووجهت العدالة للشبكة المكونة من “مصطفى البرنوصي” و محمد بناني” و عبدالعزيز مفكر”،و الذين تم وضعهم بالسجن المحلي بوركايز،تهما تتعلق، تبديد اموال  عامة و الارتشاء و الدخول الى نظام المعالجة الالي للمعطيات وتغيير المعطيات المدرجة فيه عن طريق الاحتيال و التزوير في وثائق المعلوميات الحق ضررا بالغير،مع توجيه تبديد أموال عامة و الارتشاء للمتهم الثالث المعتقل.

أما ياسين لكحل و الحسن العمراني الجوطي فقد تم حفظ المسطرة في حقهم و عدم متابعتهم و إطلاق سراحهم بشكل نهائي.

و ينتظر ان يحمل ملف عدد 32/2604/2024،لدى محكمة الاستئناف بفاس غرفة الجرائم المالية مفاجأة عديدة و ذلك لكون تشعب العلاقات بين أفراد الشبكة و مصالح إدارية أخرى ووسطاء في عالم التزوير و الارتشاء.

و في نفس السياق،فالشبكة التي تم تفكيكها داخل مكاتب الوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء بفاس،كانت تنشط في عملية تسليم عددات الماء و الكهرباء و ربطها بمنازل يرجح ان تكون غير مرخصة وغير حاصلة على رخصة السكن و ما ذلك من تزوير داخل النظام المعلوماتي الخاص “بلاراديف”.

و ينتظر ان تنفجر بالمقاطعات التابعة لجماعة فاس ملفات حارقة وخاصة فيما يتعلق بتسليم رخص الربط الكهربائي و المائي لمنازل شيدت بشكل عشوائي و لا تتوفر على أي ترخيص يذكر.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى