سياسة

البيجيدي و الأحرار يصعدون بسبب الترحال البرلماني

في إطار الصراع السياسي الكبير، بين حزبي “العدالة والتنمية” و”الأحرار”، طالب فريق الحزب الإسلامي الحاكم بمجلس النواب، بإسقاط الصفة البرلمانية عن النائب “عبد اللطيف الناصري” الملتحق مؤخرا بحزب “أخنوش”.

ووجه فريق “البيجيدي” بمجلس النواب مراسلة إلى “الحبيب المالكي” رئيس المجلس، لإسقاط العضوية بالمجلس عن النائب المذكور.

ودعا فريق “المصباح”، رئيس مجلس النواب إلى مراسلة رئيس المحكمة الدستورية، لتجريد النائب عن دائرة عين الشق، “عبد اللطيف الناصري”، من عضوية مجلس النواب.

وكشف برلمانيو العدالة والتنمية في مراسلتهم، أن “الناصري” قدم استقالته من الحزب، الذي كان قد ترشح باسمه في الانتخابات التشريعية لسنة 2016.

وقال إخوان “العثماني”، إنهم استندوا في مراسلتهم، على مقتضيات المادة 90 من القانون التنظيمي لمجلس النواب، والتي تنص على أن تجريد النائب من عضوية مجلس النواب يمكن أن تكون بالتخلي عن الحزب السياسي الذي ترشح باسمه للانتخابات، أو عن الفريق أو عن المجموعة البرلمانية التي ينتمي إليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق