سياسة

مستجدات كورونا: المغرب يعمم “الكمامات” و يصدر عقوبات ضد المخالفين

في سباق مع الزمن و من اجل تنزيل مجموعة من الإجراءات و التي قد تكون فعالة لمحاصرة انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد،قرر المغرب تعميم ارتداء الكمامة عند الخروج من اجل التبضع او العمل، و ذلك إنطلاقا من صباح اليوم الثلاثاء (7 أبريل 2020).
و عممت السلطات المغربية “الكمامات” بمختلف أماكن البيع من تجار المواد الغذائية الى الصيدليات و شبه الصيدليات،فيما كان الثمن رمزي و تحفيزي و الذي قدر في 80 سنتيما للواحدة.
و بالمقابل قررت السلطات القضائية تفعيل قانون لزجر المخالفين الذي لم يستوعبوا ارتداء الكمامة،و ذلك في حالة ضبط أي شخص خارج المنزل بدونها سيعاقب من شهر إلى ثلاثة أشهر و بغرامة مالية قدرت ما بين 300 و 1300 درهم لكل مخالف لقرارات الدولة.
و بالمقابل كشفت وزارة الصحة مساء أمس ،أن الإجراءات الاحترازية التي أقرتها منظمة الصحة العالمية في تحديث لمعطيات العلماء و الخبراء ،أن وضع الكمامة أصبح ملحا و ذلك لحماية الأفراد و الأشخاص من تقاذف الرذاذ و البصق.
و بتعليمات ملكية من جلالة الملك محمد السادس،الذي يواكب شخصيا الأوضاع و المستجدات، و ذلك من خلال مركز أمني صحي و طني مخصص لاقتفاء جائحة فيروس كورونا بالمغرب،أمر جلالته بتخصيص دعم مادي من صندوق الجائحة لمجموعة من شركات النسيج لتصنيع الملايين من “الكمامات” و بيعها بثمن رمزي للمواطنين و ذلك لتفعيل الحماية الذاتية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق