مجتمع

وزير الفلاحة يعترف بتنامي ارتفاع أسعار الخضر والفواكه بالأسواق

اعترف الصديقي وزير الفلاحة أمس الاثنين(20 نونبر 2023)، بالبرلمان عن تنامي ارتفاع  أسعار الخضر و الفواكه بالأسواق الوطنية وعجز عن تقديم حلول واقعية لكبح جماع لهيب الأسعار مكتفيا بترديده الدعاء من اجل سقوط الامطار.

وعاد المغاربة الى ترديد الشكاوى بسبب ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة اليومية وخاصة المرتبطة بالخضر والفواكه فيما أصبحت الأسواق شبح مخيف يصعب الولوج اليها بعد ان تجاوزت البطاطا والطماطم و الجزر عشرة دراهم.

نفس الأسعار التي باتت تحرق جيوب المغاربة رددها برلمانيين داخل قبة البرلمان وخاصة الخضر واللحوم الحمراء والدجاج الأبيض الذي عاد الى الارتفاع بشكل مهول فيما باتت الطبقة المتوسطة تصارع الزمن من اجل لقمة العيش.

وتساءل العديد من النشطاء حول سبب ارتفاع أسعار الخضر في الأسواق في ظل انتشار زراعة الطماطم بكثرة في العديد من الجهات وبيعها في الأسواق الداخلية بأثمنة مرتفعة جدا، إلى جانب البطاطس التي وصل ثمنها عشرة دراهم رغم خفض التصدير، مما ينم عن غموض كبير حول مدى مراقبة الحكومة لسلسلة الإمدادات والتوزيع.

وكانت وزارة الفلاحة قد كشفت عن إنتاج يقدر بحوالي 1.2 مليون طن من الخضروات يتم حصادها في الخريف، بما في ذلك 762 ألف طن من الطماطم و114 ألف طن من البطاطس و6.3 ألف طن من البصل، إلا أن هذا الإنتاج الكبير لا ينعكس على القدرة الشرائية للمواطن.

نواب المعارضة انتقدوا مخطط الجيل الأخضر الذي يخدم الطبقة الاستثمارية في مجال الفلاحة و المعدة للتصدير ذلك بعد فشل المخطط الأخضر لحماية المغاربة وتوفير لهم قوت حياتهم في جميع المجالات.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى