مجتمع

وزارة الصحة تكشف تفاصيل الاصابات الجديدة بجميع الجهات و وضعية تطور الفاشية

قالت وزارة الصحة عن تسجيل 180 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا (كوفيد-19) إلى حدود الساعة الخامسة من مساء اليوم الثلاثاء (24 ساعة الأخيرة)، 165 منها اكتشفت إثر تتبع المخاطين والبؤر، لترتفع الحصيلة الإجمالية للإصابات بالمغرب إلى 17742 حالة، بمعدل إصابة تراكمي يبلغ 49 لكل 100 ألف نسمة، وهو أقل من المعدل الإفريقي الذي يبلغ 55.2.

وأضافت الوزارة خلال الندوة الصحفية اليومية، أن عدد الحالات النشطة التي لا تزال تخضع للاستشفاء بلغ 2073 حالة على الصعيد الوطني، منها 34 حالة صعبة أو حرجة، في حين يبلغ عدد الحالات التي تخضع للتنفس الاصطناعي 5 حالات.
وتوجد الحالات النشطة أساسا بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (748 حالة)، وجهة فاس-مكناس (472 حالة)، وجهة الدار البيضاء-سطات (351 حالة)، في حين تتوزع عدد الحالات الأخرى على باقي الجهات.

في حين تتوزع الحالات الحرجة على جهات طنجة-تطوان-الحسيمة (8 حالات)، الدار البيضاء-سطات (10 حالات)، مراكش-آسفي (12 حالة)، فاس-مكناس (3 حالات)، الرباط-سلا-القنيطرة (حالة واحدة).

ويبلغ معدل توالد الحالات أو سرعة انتشار الوباء (R0) 1.11 على الصعيد الوطني.

وبخصوص التوزيع الجغرافي للحالات الجديدة حسب الجهات، فقد تم تسجيل 72 إصابة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (47 بطنجة، 24 بتطوان، حالة واحدة بوزان)، و45 إصابة بجهة الدار البيضاء-سطات (20 بالدار البيضاء الكبرى، 18 بالمحمدية، 3 ببرشيد، 3 بالنواصر، حالة واحدة بالجديدة)، و19 إصابة بجهة مراكش-آسفي (13 بمراكش، 2 بمراكش، 2 بقلعة السراغنة، حالة واحدة بالرحامنة، حالة واحدة بالحوز)، و18 إصابة بجهة فاس-مكناس (15 بفاس، 2 بمكناس، حالة واحدة بمولاي يعقوب)، و7 إصابات بالجهة الشرقية (4 بجرادة، 2 بالناظور، حالة واحدة بوجدة)، و6 إصابات بجهة بني ملال- خنيفرة (4 بخنيفرة، 2 ببني ملال)، و5 إصابات بجهة درعة-تافيلالت (3 بالرشيدية، 2 بميدلت)، وإصابتان بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (حالة واحدة بالقنيطرة، حالة واحدة بتمارة)، وإصابتان بجهة العيون-الساقية الحمراء (بالعيون)، وإصابتان بجهة سوس-ماسة (بإنزكان)، وإصابة واحدة بجهة الداخلة- وادي الذهب (بالداخلة)، وإصابة واحدة بجهة كلميم-واد نون (بطانطان).

وبلغ عدد الحالات التي تم استبعادها بعد تحليل مخبري سلبي إلى حدود اليوم مليونا و29 ألفا و64 حالة، في حين بلغ عدد المخالطين إلى اليوم 98 ألفا و561 مخالطا، 13749 منهم رهن التتبع الصحي.

ويحتل المغرب المركز 35 عالميا والثاني إفريقيا والخامس في جهة شرق المتوسط، من حيث عدد التحاليل التي أجراها.

وبالنسبة لحالات الوفاة، سجلت الوزارة زيادة 4 وفيات جديدة، بمدن خنيفرة وطنجة وقنيطرة والدار البيضاء، ليرتفع مجموع الوفيات المسجلة جراء هذا المرض إلى 280 حالة، أي بنسبة إماتة تبلغ حوالي 1.6 في المائة، في حين يبلغ المعدل الإفريقي 2.1 في المائة، في حين ارتفعت حالات الشفاء إلى 15389 حالة، بعدما انضافت 257 حالة شفاء جديدة، ليكون بذلك معدل التعافي يساوي 86.7 في المائة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق