مجتمع

هاشتاغ “الباكلوريا لا تموت” يجتاح صفحات التواصل الاجتماعي

يبدو ان هاشتاغ الذي اطلقه نشطاء صفحات المواقع الاجتماعي و المتعلق بإجبار الجامعات و الكليات التابعة لها برفع المنع و تسجيل الحاصلين على الباكلوريا القديمة .
“الباكلوريا لا تموت” الهاشتاغ الذي لقي تجاوبا كبيرا و انتشر كالنار في الهشيم بين مختلف نشطاء الصفحات الاجتماعية الذي يدعوا فيه الجميع الى التقيد بالدستور و تسهيل ولوج التعليم دون قيد او شرط و القطع مع ممارسات الحاصل على الباكلوريا الجديدة او التي مر عليها سنة فقط للتسجيل بالجامعات مع العلم انه قرار جائر و غير دستوري.
الميراوي وزير التعليم العالي يبدو انه كان متجاوبا مع “الهاشتاغ” و دعا الجامعات الى تسجيل الشباب الحاصلين على البكالوريا القديمة و العمل على تفعيل نظام الرقمنة بمختلف الكليات لتسهيل عملية التسجيل و متابعة الدروس عن بعد لتفادي الاكتظاظ .
شباب مغاربة يعانون التوقف عن الدراسة الجامعية مرغمين ذلك بعد ان حصلوا على ديبلومات في شعب مختلفة فيما يحرم الالاف من الولوج الى الاجازة المهنية بدعوى محدودية المقاعد المتباري عليها فيما أخرون لم يجدوا لهم مكانا برحاب الجامعة بعد ان مرت سنتين على نيلهم لشهادة الباكلوريا.
و مع انتشار “الهاشتاغ” بمختلف وسائل التواصل و الذي تناقلته وسائل الاعلام قررت جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء فتح المجال للتسجيل بالباكلوريا القدمية و الولوج الى الى نظام الاجازة في الدراسات الأساسية. فيما ينتظر ان تحذوا حذوهم مختلف الجامعات المغربية لرفع الحيف عن الاف الشباب الذين تحذوهم الرغبة في الولوج الى رحاب مختلف الكليات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق