سياسة

نقابة حزب الاستقلال تكتسح انتخابات مناديب التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية

اكتسحت نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب الموالية لحزب الاستقلال، انتخابات مناديب التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، بحصولها على 112 مقعدا بالجمعية العمومية للتعاضدية المكونة من 400 عضو.
و حصل النتائج الأولية المسربة و هي شبه نهائية،و التي ينتظر أن يلعن عنها يوم الاثنين المقبل من طرف المتصرف المؤقت المكلف بتسيير التعاضدية فإن نقابة نزار بركة زعيم الاستقلاليين تمكنت من الاكتساح الشامل و الذي سيدفع بأن تترأس التعاضدية فيما يرجح أن يكون الرئيس من الصحراء المغربية و المعروف بنضالاته القوية و المدعم من طرف صقور الحزب و النقابة.
نقابة الاتحاد المغربي للشغل لزعيمها موخاريق،رغم الدعم الذي لا قته من طرف أتباع جماعة العدل و الإحسان،جاءت في المرتبة الثانية و حصلت على 56 مقعدا،فيما الكونفدرالية الديمقراطية للشغل أحرزت 48 مقعدا، تليها نقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل المقربة من حزب الاتحاد الاشتراكي بحصولها على 38 مقعدا.
نقابة حزب العدالة و التنمية تلقت صفعة قوية من طرف موظفي الإدارات العمومية،و تم سحقها انتخابات لتحتل المرتبة الأخيرة و بمقاعد محتشمة لم تتجاوز 25 مقعدا،لتكون الرسالة واضحة “للبيجيديين”أنه أن الأوان ليتم محاكمتهم جماهيريا من خلال جميع المحطات الانتخابية القادمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق