سياسة

منظمة الصحة العالمية توصي بإجراءات صارمة خلال عيد الاضحى

أوصت منظمة الصحة العالمية باتخاذ إجراءات صارمة خلال عيد الأضحى، للحد من تفشي وباء كوفيد-19، محذرة من أنه لا يزال من غير الممكن العودة للممارسات اليومية أو الطبية السابقة.

وأوضح المكتب الإقليمي للمنظمة العالمية بالشرق الأوسط، على ضرورة التقيد بكافة الإجراءات التي تحد من انتشار الوباء، موضحا أن خطر انتقال العدوى يرتفع مع اقتراب عيد الأضحى نتيجة التجمعات الاجتماعية والدينية الحاشدة.

إلى ذلك، شددت المنظمة على ضرورة أن تتخذ البلدان تدابير صارمة بشأن بيع الأضاحي وذبحها وتوزيع لحومها، مضيفة أنه إذا لم تتمكن البلدان من الحفاظ على فعالية تدابير الصحة العامة سيظل خطر معاودة ظهور المرض وانتشاره في الإقليم مرتفعا ارتفاعا شديدا.

يذكر، أن المنظمة الأممية كانت حذرت من التراخي أو الأخذ بالمقولات السابقة أو بعض الدراسات التي ألمحت إلى احتمال تراجع فيروس كورونا تحت وطأة الحرارة خلال فصل الصيف، وأكدت أن سلوك هذا الفيروس التاجي المستجد مختلف عما سبقه من فيروسات لا سيما الإنفلونزا، فهو لا يتراجع تحت وطأة الحرارة، وهذا ما أثبتته أرقام الإصابات المرتفعة التي سجلت في العديد من البلدان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق