حوادث

مقتل ممرضة و ثلاث آخرون في حادثة سير مميتة بين فاس و تازة

لقيت ممرضة “قابلة” مصرعها رفقة ثلاثة آخرون في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت (28 دجنبر 2019)،و ذلك في حادثة سير مروعة على محور الطريق السيار الذي يربط فاس بتازة.
و قالت مصادر محلية للجريدة الالكترونية “فاس 24″،ان الحادثة المميتة و المفجعة وقعت قرب مدخل باحة الاستراحة لمحطة الأداء تاهلة أي حوالي 60 كلم من فاس.
و كان صاحب السيارة الخفيفة فقد توازنه في السياقة مما جعله يصدم بجدران الإسمنتية لوسط الطريق السيار،ولحق بالعربة خسائر كبيرة و حولها الاصطدام العنيف إلى شضايا متطايرة.
و أضافت المصادر ذاتها،أن عناصر الوقاية المدنية واجهوا معاناة كبيرة في انتشال الجثث الأربع من محيط الحادثة و بداخل السيارة .
و هرعت مختلف مصالح الدرك الملكي الى مكان الحادثة،فيما انتدبت سيارة الإسعاف لنقل الجثث إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة .
و أصبح محور الطريق السيار فاس/ تازة كابوسا لمختلف المسافرين و العابرين،و ذلك بفعل ارتفاع حوادث السير و التي تخلف ضحايا في الأرواح،و كان أروعها حادثة حافلة للنقل الطرقي و التي خلف حوالي 17 قتيلا قرب مدخل تازة.
و تعزى ارتفاع نسبة حوادث السير بمحور الطريق السيار فاس/تازة بسبب تردي الطريق و كثرة المنعرجات و المنخفضات و هبوط الارض بسبب التربة،فضلا عن الهندسة الطرقية التي لا ترقى الى مستوى الطريق السيار الذي أصبح طريق للموت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق