قضايا

متخصص في اقتحام المنازل و السطو على المجوهرات يسقط في قبضة امن فاس

تمكنت فرقة محاربة العصابات بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس نهاية الأسبوع المنصرم، من توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية يبلغ من العمر 36 سنة، اشتبه تورطه في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة من داخل إحدى المنازل.
ذلك أن مصالح ولاية أمن فاس، قد تفاعلت بسرعة وجدية مع شكاية تتعلق بالسرقة الموصوفة من داخل إحدى المنازل، ومن خلال القيام بالمعاينات الضرورية بحضور العناصر الأمنية وتقنيي مسرح الجريمة الذين تمكنوا من رفع واستغلال اثار البصمات، التي مكنت من تشخيص هوية المشتبه فيه، والاهتداء إلى مكان تواجده، وبالتالي إلقاء القبض عليه، و وضع حد لنشاطه الإجرامي.
وقد أسفرت عملية التفتيش المنجزة بداخل منزل المشتبه فيه عن حجز مجموعة من المجوهرات والحلي، ساعات يدوية، هاتف محمول، بالإضافة إلى مبالغ مالية بالعملتين الوطنية و الأجنبية يشتبه في كونها متحصل عليها من عملية السرقة.

كما، أوضحت إجراءات التنقيط المنجزة من طرف مصالح الشرطة بقاعدة البيانات الخاصة بالأشخاص المبحوث عنهم، على أن المشتبه فيه يشكل موضوع مذكرتي بحث على الصعيد الوطني، من أجل السرقة الموصوفة، بالإضافة إلى السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.
وقد تم تقديم المشتبه فيه أمام أنظار المحكمة بعد إخضاعه لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي باشرته المصلحة الولائية للشرطة القضائية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.
و تأتي هذه العملية الأمنية في إطار التفاعل الإيجابي والفوري مع جميع الشكايات والوشايات، سواء تلك الواردة على مصالح الشرطة بشكل مباشر أو المنشورة عبر وسائل الإعلام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق