رياضة

لعنة الاصابات تلاحق لاعبي المنتخب الوطني “بالكان”

في الوقت الذي ساد فيه الاعتقاد، أن المنتخب الوطني قد استعاد جميع لاعبيه المصابين، باستئناف يونس بلهندة وزميله حكيم زياش، لتدرايب يوم أمس الثلاثاء على أرضية ملعب حرس الحدود، استعدادا لمباراة ساحل العاج المقبلة.

حتى تعرض المهاجم خالد بوطيب للإصابة، خلال الحصة التدريبية نفسها، حيث خضع على إثرها لسلسلة من الفحوصات الطبية لمعرفة طبيعة الإصابة وحجمها، على أن يحسم على ضوء نتائج تقارير الطبية في أمر مواصلته للتداريب رفقة المجموعة الوطنية.

وكان المنتخب الوطني، قد عانى منذ انطلاق تجمعه التحضيري من لعنة الإصابات، التي باتت تلاحق « الأسود »، حيث تسببت مباراة غامبيا الإعدادية في غياب داكوستا ومزرواي، قبل أن ينضاف يونس بلنهدة إلى قائمة المصابين، بعدما تعرض قبيل موعد مباراة نامبيا للإصابة على مستوى الكاحل.

وسيسارع الطاقم الطبي المنتخب الوطني الزمن، لتأهيل اللاعب بوطيب، خاصة وأنه على علم تام، بكون المنتخب الوطني سيعاني الأمرين، بسبب ضيق هامش الاختيارات لدى الناخب الوطني، بعد أن غادر المهاجم عبد الرزاق حمد الله، لمعسكر « الأسود » قبل سفره إلى مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق