مجتمع

فيروس كورونا يغلق ثانوية مولاي سليمان وسط فاس

قررت أكاديمية جهة فاس/مكناس التابعة لوزارة التعليم،أمس السبت (26 شتنبر 2020)،إغلاق ثانوية مولاي سليمان وسط فاس ،و ذلك بعد ظهور حالة مخالطة لأحد الأطر التربوية مصابة بفيروس كورونا المستجد.
و سيتم إغلاق ثانوية مولاي سليمان في وجه التلاميذ لمدة 14 يوما وفقا لبرتوكول أعدته وزارة التعليم معية وزارة الصحة،و ذلك حتى لا يتم نشر الفيروس داخل المؤسسات التعليمية.
فيروس كورونا باقي و يتمدد و الإجراءات الاحترازية في تراجع بسبب تهاون بعض المؤسسات التعليمية و لا مبالاة التلاميذ،إذ يسجل غياب ارتداء الكمامات و اختفاء المعقمات التي كان وعد بها الوزير أمزازي و قدم صورا يروج فيها لنفسه بان كل الإمكانيات متوفرة،فيما الاكتضاض و التجمعات بمداخل المدارس على أشده.
و كان الفيروس قد ظهر في جامعة الاوروالمتوسطية التي فرضت التحاليل على الطلبة و الأطر الإدارية قبل الولوج إلى مدرجاتها،فيما سجل إصابات داخل مؤسسة تعليمية خاصة.
مصادر فاس24،تحدث عن ضرورة إقدام وزارة الصحة على تفعيل إجراء تحاليل عشوائية بمختلف المؤسسات التعيلمية على فئة من التلاميذ و الأطر التربوية،و ذلك في إجراء احترازي و استباقي لمعرفة مجالات انتشار الوباء.
الوزير أمزازي سبق و أن عمم العشرات من البلاغات و قام بزيارة مختلف المؤسسات التعيلمية،غير أن واقع حال غير الذي يحاول الوزير تقديمه للرأي العام في محاولة الاطمئنان عن الدخول المدرسي و التفاعل مع الدروس الحضورية،و ان 15 يوما الماضية أظهرت إستراتجية أمزازي التي بدأت تتهاوى في غياب بنيات تحتية تساعد على مواجهة انتشار جائحة فيروس كورونا داخل الأوساط التعليمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق