حوادث

“فاس 24 ” تضعكم في الحقيقة الكاملة للام القاتلة لثلاثة أبنائها بقطع شرايينهم

قالت مصادر مطلعة،أن المصالح الأمنية التابعة لأمن الحي الحسني بالبيضاء، ألقت القبض على الأم المتورطة في قتل أبنائها الثلاثة، وذلك بعدما استقرت حالتها الصحية منتصف ليلة الخميس الجمعة، حيث تم وضعها تحت تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معها وكشف ملابسات الجريمة.
وأوضح المصدر أن التحقيق الأولي كشف أن المرأة الأربعينية أقدمت على قتل أطفالها (9 و7 و3 سنوات) بسبب مشاكل مع زوجها دامت حوالي ثلاثة أشهر وتفاقمت مع بداية شهر رمضان، بسبب تهديد الزوج باللجوء إلى الطلاق ومغادرة المغرب رفقة أبنائه، وهو ما دفعها على ارتكاب جريمتها البشعة ومحاولة الانتحار، بعدما استخدمت عقاقير طبية لتخدير الأطفال قبل الإجهاز عليهم.

وذكر المصدر ذاته أن الزوجة تركت رسالة انتحار أوضحت فيها أسباب إقدامها على ارتكاب الجريمة، حيث اتهمت الزوج بسوء المعاملة وتهديده المستمر لها بأخذ أبنائهما وتركها وحيدة، خاصة وأن الأوضاع المالية للزوج جيدة عكسها هي.

يذكر أن الحي الحسني اهتز أمس الخميس، على وقع جريمة القتل التي راح ضحيتها ثلاثة أطفال أشقاء ومحاولة الأم الانتحار، بعدما تم العثور عليهم وهم يحملون طعنات غائرة على مستوى شرايين المعصم، إلى جانب والدتهم التي كانت في حالة غيبوبة تامة وتحمل بدورها طعنات مفتعلة على مستوى المعصم والبطن باستعمال الأداة الحادة نفسها، مع تركها لرسالة خطية تحيل فيها على الرغبة في الانتحار لأسباب وخلافات أسرية، كما تم حجز عقاقير طبية بمسرح الجريمة يشتبه في استخدامها في تخدير الأطفال الضحايا قبل الإجهاز عليهم.

ودخلت الأم العناية المركزة، في الوقت الذي فتحت فيه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتعميق البحث مع الزوج لتحديد ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فضلا عن إخضاع الرسالة الخطية وكذا المحتويات الرقمية التي تبادلتها الأم مع عائلتها قبل وقوع هذه الأفعال الإجرامية لخبرة تقنية ومعلوماتية، وذلك للتحقق من فرضية القتل المقرون بمحاولة الانتحار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق