قضايا

عتاة المجرمين يتباهون بالأسلحة و سلطات أمن فاس تلاحقهم عبر الصفحات الفايسبوكية

تفاعلت مصالح ولاية أمن فاس، بشكل جدي، مع صور منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر أشخاصا يحملون أسلحة بيضاء في ظروف من شأنها أن تمس بالإحساس بالأمن لدى عموم المواطنات والمواطنين.

وذكر مصدر من ولاية أمن فاس ، أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية فتحت بحثا في الموضوع، بعدما تعاطت مع هذه الصور على أنها تبليغ عن جرائم مفترضة تمس بالأشخاص والممتلكات، بحيث يجري حاليا تشخيص هويات المشتبه فيهم وتحديد أماكن تواجدهم، تمهيدا لعملية توقيفهم.

وشدد المصدر ذاته على أن مصالح الأمن حريصة على توقيف الأشخاص الظاهرين في هذه الصور، وهم يحملون أسلحة بيضاء، وذلك بسبب ما يصدر عنه من مساس خطير بالشعور بالأمن لدى المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق