مجتمع

طالبات فاس يدشن الدخول الجامعي بالاحتجاج على غياب خدمات النقل الحضري

دشن العشرات من طالبات مختلف الكليات بجامعة محمد بنعبدالله صباح اليوم الخميس (10 أكتوبر 2019)،وقفة احتجاجية صاخبة و اعتصام إنذاري قرب الاحياء الجامعية للإناث بطريق إيموزار.

ورفعت الطالبات شعارات مناوئة للمجلس الجماعي لفاس و لشركة التدبير المفوض لقطاع النقل الحضري “سيتي باص”،متهمين إياهم بتهميش الطالبات الجامعيات و تركهن عرضة مرميات بالشوارع لانتظار قدوم الحافلة التي تأتي أو لا قد تأتي لنقلهن الى مختلف الكليات بظهر المهراز.

الطالبات نظمن اعتصاما إنذاريا وسط طريق إيموزار بمدارة مرجان في المحور المؤدي الى وسط المدينة،فيما تفهم العشرات من سائقي العربات وضعهن و فظلوا تغيير الاتجاه الى منافذ أخرى.

السلطات امنية أوفدت فرق الدراجين لترقب الوضع عن بعد ،فيما فتحت الطالبات حركة المرور و نقل احتجاجهن بجانب محطة حافلات النقل الحضري مع تجسيد حلقية نقاش حول واقع النقل المتدهور و المنعدم في خطوط الكليات.

السلطات المحلية في ولاية جهة فاس /مكناس،حركت الهواتف و قادت ضغوطات على شركة “سيتي باص” التي أوفدت خمس حافلات لامتصاص غضب الطالبات اللواتي يبدوا أنهن لم يلتحقن بدروس الفترة الصباحية.

و مع بداية الدخول الجامعي و انطلاق الدراسة بمختلف المعاهد و المدارس و مرافق التكوين المهني،عاد مرة أخرى مشكل النقل الحضري ليلقي بضلاله على البينات التحتية بفاس،فيما أصبح توقيف الحافلات و اعتراضها من طرف الطلاب أصبح شبه يومي بسبب قلة الحافلات التي تؤم الخطوط المكتظة،مع تسجيل إهتراء أسطول “سيتي باص” التي يبدو انها وجدت تراخيا مناسبا من طرف رئيس المجلس الجماعي المخول له بمواكبة الشركة و التدقيق في دفتر التحملات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق