حوادث

زوج يذبح زوجته من الوريد الى الوريد ويقتل جنينها في الرحم

اهتزت مدينة أزرو أول أمس على وقع جريمة بشعة راحت ضحيتها زوجة عشرينية قتلت على يد زوجها بالسلاح الأبيض .
و أفادت مصادر مطلعة،ان الزوج الجاني عمد الى ذبح زوجته من الوريد الى الوريد مستعينا بالسلاح الأبيض من الحجم الكبير و ذلك بعد ان دخل في شجار و صراخ عنيف أدى الى مقتل الزوجة و فرار القاتل رفقة طفلته الى وجهة مجهولة.
و اضافت المصادر ذاتها،ان خلال زيارة شقيق الهالكة وجدها مدرجة في دمائها و هو ما ادخله في صراخ و صدمة عجل بتحرك الجيران لمعرفة ما يقع و بعد ذلك تم استعلام المصالح الأمنية.
و فور تدخل مصالح الامن و الشرطة العلمية تم نقل الزوجة الهالكة في حراسة مشددة الى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لازرو،فيما طوقت المنطقة الى حين انتهاء الأبحاث الأولية.
و ودخلت النيابة العامة المختصة على نار الجريمة ووجهت تعليماتها الى الشرطة القضائية قصد تعميق الأبحاث القضائية و الاستماع الى الجيران و تجميع كل القرائن و الأدلة من أجل الوصول الى الجاني.
و كلفت النيابة العامة المختصة الطبيب الشرعي قصد تشريح الجثة غير انه خلال الكشوفات الأولية تبين ان الهالكة كانت حامل بجنين لا يتعدى سبع شهور و هو ما عجل بهلاكه داخل الرحم.
و تحركت مختلف المصالح الأمنية و الدرك الملكي بعد ان بينت القرائن الأولية ان الزوج هو من يقف وراء جريمة ذبح زوجته ،و من خلال استصدار مذكرة بحث وطنية تم توقيف الجاني بجماعة مولاي يعقوب كان بصدد الاختباء بالمنطقة الا ان عناصر الامن و بتعزيزات من الدرك الملكي أنهت فراره بسرعة و تم نقله الى أمن ازرو قصد الاستماع اليه في محاضر قانونية في اطار الحراسة النظرية الى حين عرضه على النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بمكناس بالمنسوب اليه و هي الضرب و الجرح المفضي الى الموت و القتل العمد مع سبق الاصرار و الترصد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى