حوادث

رصاص الأمن يلعلع لمواجهة سيوف عتاة المجرمين

افاادت المديرية العامة للأمن الوطني، أن موظف شرطة، يعمل بفرقة مكافحة العصابات بالأمن الإقليمي بمدينة سلا، اضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف مشتبه فيه من ذوي السوابق القضائية.

وبحسب بلاغ للمديرية العامة، فإن الجانج الذي يبلغ من العمر 26 سنة، كان في حالة اندفاع قوية عرض على إثرها أحد المواطنين وعناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وجاء في البلاغ ذاته، أن قاعة القيادة والتنسيق بمدينة سلا كانت قد توصلت بنداء عبر خط النجدة 19، حول قيام المشتبه فيه بتعريض نادل بمقهى لاعتداء جسدي باستعمال السلاح الأبيض بمنطقة “قرية أولاد موسى”، قبل أن تتدخل أقرب دورية للشرطة من أجل توقيفه.

غير أنه عرض عناصرها للتهديد باستعمال السلاح الابيض، يضيف بلاغ الأمن، وهو الأمر الذي اضطر موظف الشرطة لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وخلص البلاغ إلى أن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي مكن من ضبط المشتبه فيه الذي تم الاحتفاظ به رهن الحراسة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الاجرامية المنسوبة إليه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق