سياسة

حزب العنصر يهاجم حزب العدالة و التنمية بسبب “القاسم الانتخابي”

سار الأمين العام لحزب الحركة الشعبية أمحند العنصر ،سير جميع الأحزاب السياسية التي تدعوا الى التعددية و محاكمة الرأي الواحد و التوجه الديكتاتوري الذي اختاره حزب العدالة و التنمية فيما يخص القاسم الانتخابي،و دافعت “السنبلة” عن قرارات وزارة الداخلية فيما يخص التهييئ للاستحقاقات القادمة.
حزب ‘الحركة الشعبية’ كان موقفه يساير مختلف الأحزاب التي عبرت مكاتبها السياسية عن رفضها لسطوة الرأي الوحيد على القرار الحزبي والسياسي بخصوص تعديل القوانين الانتخابية.
بلاغ صادر عن اجتماع المكتب السياسي لحزب ‘السنبلة’، أحد الأحزاب المشاركة في التحالف الحكومي، شدد على ضرورة الانخراط الفعال والإيجابي في إنجاح استحقاقات 2021.
ذات البلاغ شدد على أن الإشادة بالدور الذي تقوم به وزارة الداخلية كسلطة مخول لها دستورياً، داعياً بشكل ضمني حزب ‘العدالة والتنمية’ إلى احترام التعددية الحزبية وتغليب روح التوافق لبلورة المدخل القانوني لتنظيم الاستحقاقات المقبلة، يضمن المشاركة الموسعة، وينتصر لقواعد التعددية الحزبية، والمؤسسات، وتفسح المجال لتنافس ديمقراطي يعكس حقيقة الخريطة السياسية بعيداً عن الحسابات الحزبوية الضيقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق