صحة

حرب كورونا: وزير الصحة الحالة الوبائية متحكم فيها و يحذر من التراخي الذي سيؤدي إلى الانتكاسة

كشف خالد ايت طالب وزير الصحة مساء اليوم الأحد (19 أبريل 2020)،في التصريح الصحفي اليومي،أن الحالة الوبائية لجائحة فيروس كورونا المستجد متحكم فيها،فيما حذر من أي تراخي سيؤدي إلى الانتكاسة و سيدخل المغرب في دوامة لا احد يعرف متى سيتم الخروج منها.
و أضاف وزير الصحة،أنه بفظل التعليمات و المجهودات الملكية لجلالة الملكة محمد السادس،مكن المغرب من عدة سيناريوهات،و أن الإجراءات و القرارات التي فعها جلالة الملك كان لها الوقع الكبير في التحكم في الحالة الوبائية و ذلك من خلال الاستعدادات الاستباقية.
و في نفس السياق،قال ايت طالب أنه من السهل الإعلان عن حالة الطوارئ الصحية في البلاد، لكن من الصعب الخروج منها”، مستدركا أن حالة الطوارئ الصحية أعطت نتائج إيجابية في المغرب،وأكد أن المغرب لم يصل بعدُ إلى بر الأمان، داعيا المغاربة وجميع المتدخلين إلى اليقظة، كما أشار إلى أن حالة الطوارئ الصحية تستمر في المغرب إلى حين الوصول إلى بر الأمان.
و عرج وزير الصحة،عن ظاهرة ارتفاع عدد الإصابات في الأيام الأخيرة و ذلك راجع الى ظهور بؤر بعدة مدن غير انه تم التحكم فيها بشكل سريع.
وأشار ايت الطالب ، إلى أن إجراءات الحجر واستعمال الكمامات جنبت المغرب الأسوأ، ومخاطر كثيرة، لكن هذا لا يعني أن الوضع الوبائي وصل إلى بر الأمان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق