سياسة

حرب كورونا: المغرب يتجه إلى تمديد حالة الطوارئ

يتجه المغرب إلى تمديد حالة الطوارئ التي تم الإعلان عنها بتاريخ 20 مارس و التي كانت ستمتد إلى 20 أبريل الجاري،غير أن التوقعات و الحالات المسجلة في اليومين الأخيرين،سيضطر المغرب مرغما إلى تمديد حالة الطوارئ الصحية.
و ينتظر أن يعلن مساء اليوم بعد الاجتماع الحكومي عن عدة إجراءات جديدة،و خاصة منها تمديد حالة الطوارئ الصحية لمدة شهر كامل أو أربعة أسابيع أخرىى،فيما تذهب دراسات الى أن رفع حالة الطوارئ بالتدرج الى ما بعد عيد الفطر،و ان صلاة التراويح و صلاة العيد ستكون بالمنازل ،و ذلك بعد أن قرر المغرب عدم المقامرة بصحة المغاربة،مع العلم أن المملكة لم تصل بعد إلى وقت الذروة لانتشار الفيروس.
و مع تسجيل الحالات بالمئات،و خاصة مع ظهورها بتجمعات كبرى،و خاصة بالمعامل و المصانع و المتاجر الكبرى،فيما يرجح ظهور الجائحة بمراكز الاتصال التي تشغل الآلاف من الشباب،وهو ما قد يساهم في انتقال المغرب إلى المرحلة الثالثة من انتشار الوباء و خاصة في خمس جهات على الأقل،و إن لم نقل في أربع مدن و يتعلق الأمر بالدارالبيضاء و مراكش و فاس و طنجة ،فيما يرجح أن تظهر مدن أخرى جديدة موبوءة.
و مع إقرار وزارة الصحة بالرفع من عدد الفحوصات اليومية مع الأسبوع الأخير من شهر أبريل و بداية من أول أمس،و هو ما سيساعد المصالح الطبية بإنجاز تقرير مفصل عن الحالة الوبائية بالمغرب و دمى انتشارها ووقت انحصارها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق