مجتمع

حرب كورونا:مستشار برلماني بجهة فاس/مكناس يوزع الاطنان من مواد التموين على فقراء مولاي يعقوب

في سابقة من نوعها منذ انتشار جائحة فيروس كورونا ووصولها الى المغرب ،أقدم صباح اليوم المستشار البرلماني حسن بلمقدم و مالك المنتجع السياحي “ريم أكواتيك”،على مبادرة إنسانية للتضامن ما ساكنة القرى بإقليم مولاي يعقوب و خاصة بدواوير جماعة عين الشقف.
و أطلق بلمقدم مبادرة التضامن الإنساني مع ساكنة دواوير جماعة عين الشقف بإقليم مولاي يعقوب،من خلال توزيع الأطنان من المواد الغذائية على فقراء المنطقة،و ذلك من خلال تزويدهم بالمواد الأساسية لمواجهة توقف الحركة بسبب جائحة فيروس كورونا التي أصبحت تجتاح جهات المملكة و التي وصل حصادها الى تسجيل 104 حالة ووفاة 3 أشخاص و شفاء 3 اخرين.
و لاقت مبادرة حسن بلمقدم المستشار البرلماني استحسانا من طرف فقراء المنطقة،الذين أحسوا بالفرحة في عز الأزمة التي يجتاحها الوطن،مع العلم ان المئات من المواطنين توقفوا عن العمل بشكل مباشر او غير مباشر،و همهم هو انتظار دعم المحسنين و الدولة.
و قال المستشار البرلماني بلمقدم في تصريح للجريدة الالكترونية “فاس24″،ان الوطن يجتاز محنة جائحة فيروس كورونا المستجد،و انه أصبح على الجميع إعلان قيم التضامن و التسامح الذي هو من قيم المجتمع المغربي،و ان المبادرة هي مبادرة شخصية للوقوف الى جانب الفقراء في عز المستجدات الإقليمية و الدولية التي نال منها فيروس كورونا .
و ينتظر أن يعمم المستشار البرلماني و مالك منتجع “ريم أكواتيك”،مبادرة التضامن و الإحسان في الثلاث الأيام القادمة و ذلك من خل تغطية جميع دواوير جماعة عين الشقف و المناطق المجاورة،مع العلم ان ساكنته تعيش على الفلاحة و الشغل كمياومين بالا وراش و الضيعات و التي توقف الشغل بمجموعة من المرافق.
و كانت مناسبة تزويع مواد التموين على فقراء مولاي يعقوب،مناسبة للقاء بلمقدم بالمستفيدين،و حثهم على الالتزام بالاجراءات الوقائية التي أطلقتها وزارة الصحة و تنبيههم على عدم الاختلاط و العمل على غسل الأيادي بكثرة،و حثهم كذلك على التقيد بإجراءات حالة الطوارئ التي أعلنتها وزارة الداخلية و موجها الساكنة الى المكوث في منازلهم و عدم الخروج إلا للضرورة او العمل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق