مجتمع

جمعية المعطلين بفاس تقود إنزالا وسط جماعة فاس للمطالبة بالحق في التشغيل

قادت جمعية المعطلين فرع فاس زوال اليوم الخميس (30 يونيو 2022)،إنزالا وسط جماعة فاس،و ذلك في وقفة احتجاجية صاخبة من اجل المطالبة بالحق في الشتغيل.
و كان الفرع المحلي للمعطلين ،نظم وقفة احتجاجية شعبية بباب الجماعة،قبل أن تتطور الأمور الى اقتحام مقرها و تنظيم وقفة و حلقية أخرى داخل بهو المجلس الجماعي بفاس.
و ردد المعطلون،شعارات تطالب بالحق في الشغل و الإدماج المباشر،بعد أن عانوا ويلات البطالة لسنوات مضت دون ان يتم حل مشاكلهم التي ظلت عالقة و بوعود وردية لم ينفذ منها ولو بند واحد.
و الفرع المحلي لجمعية المعطلين بفاس،هو مكون من حاملي الشهادات العليا بمختلف الجامعات و المعاهد،تخرجوا بشواهد و لكن وجدوا أنفسهم في الشارع عرضة للتهميش و البطالة،و هناك من وصلت بهم الأوضاع الاجتماعية المزرية إلى امتهان بائع متجول لأشياء بخيسة.
و يطالب الفرع المحلي لجميعة المعطلين بفاس من المجلس الجماعي،القطع مع الزبونية و المحسوبية في التشغيل وان الحق هو للمعطلين الذين مازلوا يراوحون الشوارع و الوقفات الاحتجاجية المتتالية و الاعتصامات و المبيت الليلي ،غير ان نضالاتهم ما تجابه بالأذان الصماء و لا مبالاة المسؤولين بمختلف القطاعات العمومية.
و انتقد حاملي الشهادات من المعطلين،سياسة الحكومة من خلال هروبها الى الإمام،عبر برامج فاشلة في الشتغيل،وخاصة برنامج فرصة أو برنامج أوراش اللذان يعتبران هدرا للمال العام دون ان يتم تحقيق اي نتائج تذكر ما عدا جر المستفيدين الى المحاكم بعد عجزهم عن إرجاع القروض،و مطالب حملة الشهادات ليس هو البرامج الفارغة بقدر ما هي مطالب بالإدماج المباشر في الوظيفة العمومية التي تحاول الحكومة القطع معها بشكل نهائي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق