مجتمع

جلالة الملك يعطي تعليماته السامية لانطلاق عملية توزيع الدعم الغذائي رمضان 1441 لفائدة 600 ألف أسرة معوزة

في ظل استمرار التعبئة الوطنية التي أطلقها جلالة الملك محمد السادس، نصره الله، لمحاربة آثار جائحة كوفيد-19 ، وتطبيقا للتعليمات الملكية السامية، تعبأت مؤسسة محمد الخامس للتضامن لتنظيم النسخة 21 من عملية رمضان للدعم الغذائي.
وبالنظر الى السياق الاستثنائي ووفقًا لتوجيهات صاحب الجلالة الملك محمد السادس عملت مؤسسة محمد الخامس للتضامن على تعزيز عدة وسائل من أجل توسيع نطاق تغطية الأسر المستفيدة من الدعم الغذائي.
و تم الرفع من العدد الاجمالي إلى 600 ألف أسرة (بزيادة مائة الف أسرة إضافية مقارنة مع السنة الماضية)، بتكلفة إجمالية قدرها 85 مليون درهم (اقتناء المواد الغذائية واللوجستيك).
تعبئة أساسية خلال شهر رمضان بحيث يستمر التضامن الوطني في تقديم المساعدة والدعم للأشخاص والأسر الذين يعيشون في وضعية الهشاشة، للحد من الآثار الاجتماعية والاقتصادية لهذا الوباء.
الزيادة في عدد الأسر المستفيدة همت جميع أقاليم المملكة، وفقا لمعايير تتعلق بحجم السكان، والوسطين القروي والحضري، وكذا نسبة الفقر والهشاشة.
وبذلك سيتم_تزويد حوالي ثلاثة ملايين شخصا من الفئات أكثر احتياجا، #ولاسيما_النساء_الأرامل، #الأشخاص_المسنين_والأشخاص_ذوي_الإعاقة المنحدرين من الأوساط الفقيرة والقروية، بالمواد الغذائية في إطار هذه العملية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق