مجتمع

تهافت المغاربة على المطاعم و الدولة تتجه الى تخفيف القيود على حركية التنقل و الاشتغال و إنهاء الحجر الصحي

تهافت عدد كبير من المغاربة في مختلف المدن على الوجبات السريعة في المطاعم الشهيرة، التي استعادت نشاطها الجزئي، المتمثل في خدمات التسليم والتوصيل فقط، وذلك بعد أسابيع طويلة من الإغلاق بسبب فيروس كورونا المستجد.
و عاينت الجريدة الالكترونية “فاس24 الزبائن يصطفون في صفوف طويلة بسيارتهم للحصول على وجباتهم السريعة التي يفضلونها.
وقال مسؤول في مجموعة استثمارية عاملة في مجال الوجبات الغذائية السريعة ،إن جميع العاملين بالمطاعم تفاجؤوا بالأعداد الكبيرة للزبائن الذين اصطفوا في سلسلة طويلة من أجل الحصول على أول وجبة سريعة لهم.
و أضاف عاملين في مطاعم حديثهم عن وعي واحترام الزبائن للمعايير الصحية الوقائية، حيث حافظوا على مسافة التباعد الجسدي، وتقيدوا بتوجيهات المشرفين على تنظيم حركة تسلم الوجبات.
وكانت وزارة الصحة المغربية أعلنت، صباح اليوم الثلاثاء (2 يونيو 2020)،تسجيل 26 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ، ليرتفع بذلك عدد الإصابات في البلاد إلى 7859 حالة.
ولم تسجل البلاد أي وفاة بالفيروس لتستقر أعداد حالات الوفاة عند 205، كما تماثل 398مصابا للشفاء دفعة واحدة، ليصل إجمالي المتعافين إلى 6291.
وأشارت الوزارة إلى أن وضع الوباء في المغرب بصفة عامة في تحسن مطرد و تحت السيطرة،و يرجح ان لا يكون في المغرب تمديد فترة الحجر الصحي التي ستنتهي يوم 10 يونيو الجاري،فيما ستبقى حالة الطوارئ سارية بتنزيل طرق جديدة تعتمد على التخفيف من قيود التنقل و الاشتغال.
و كانت مديرية الطيران العالمية،قالت ان المغرب يمكنه فتح أجوائه الجوية إبتداءا من 15 يوليوز القادم و ذلك لربط الرحلات الدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق