مجتمع

تحليل إخباري :شح التساقطات المطرية يسائل الحكومة في موسم في فلاحي يواجه صعوبات كبيرة

يبدو أن شح التساقطات المطرية بالمملكة بدأ يلقي بضلاله على المغاربة و خاصة الفلاحين و أهالي البوادي الذين يواجهون أياما عسيرة في انتظار قدوم الزخات التي قد تأتي أو لا تأتي.
توقف المطر و الإنذار بموسم الجفاف يساءل حكومة العثماني في الإجراءات الاستعجالية التي يمكن اتخاذها و عن التدابير التي سيعلن عنها لرفع المعاناة عن ساكنة البوادي و التي تستعد لتنفيذ موسم الهجرة الى الحواضر بحث عن فرص الشغل.
شح التساقطات المطرية التي يجتازها المغرب لأكثر من شهر ،رغم ان بعض التساقطات كانت غير كافية،مما ينذر بنقص في المياه الجوفية و جفاف الآبار ،هي كلها تصب في معاناة الفلاح المغربي مع الفلاحة المزروعة و مع المواشي،مما يتحتم على حكومة العثماني أن تعلن في أفق الأيام القادمة عن إجراءات مستعجلة.
و توقف الأمطار و تهديد منتوج الموسم الفلاحي،ما لم تمطر السماء في نهاية شهر فبراير و شهر مارس،ستكون الأمور صعبة جدة للفلاح و لا للحكومة التي تقف عاجزة لتنزيل مخططات إستعجالية لمواجهة الجفاف الذي يبدو انه يلقي بضلاله على المملكة.
و مع شح الامطار،ينتظر أن تدعو وزارة الاوقاف و الشؤون الإسلامية إلى إعلان صلاة الاستسقاء في مختلف مساجد و مصليات المملكة و ذلك بأمر من أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق