سياسة

تبادل التهم بين نواب استقلاليين و الوزير اعمارة

شهدت جلسة الأسئلة الشفهية في البرلمان، المنعقدة أمس الاثنين، انسحاب النواب البرلمانيين عن حزب “الاستقلال”، المنتمين لفريق “الوحدة والتعادلية”.

وعبر النواب المنسحبون عن احتجاجهم على رفض “عبد القادر اعمارة” وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، سحب ما اعتبروه اتهامات بفشل حكومة “عباس الفاسي”.

وأكد اعمارة أن الفترة المتراوحة بين 2007 و2011، التي أشرف فيها الاستقلالي كريم غلاب، على الوزارة ، سادتها المحسوبية والزبونية وتراكم  مشاكل كبيرة في قطاع التجهيز.

هذا وانتفض عدد من النواب المنتمين إلى حزب “العدالة والتنمية” مدافعين عن “اعمارة”، ومستنكرين تدخل نواب فريق “الاستقلال” أثناء مداخلة الوزير، مما أسفر عن مشادات كلامية بين الطرفين وانسحاب نواب فريق “الوحدة والتعادلية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق