سياسة

بوانو القيادي في حزب العدالة و التنمية يرفع من حدة الهجوم على وزارة الداخلية

إتهم عبد الله بوانو نائب القيادي في حزب العدالة و التنمية ، وزارة الداخلية باستغلال جائحة كورونا للتغول أكثر في المجتمع ، معتبراً أن حالة الطوارئ المعمول بها في المغرب غير دستورية.

و قال بوانو وهو برلماني عن البيجيدي و عمدة مكناس ، في مداخلته خلال الندوة التي نظمتها الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية ، أن “هناك مد لرجال السلطة و الولاة و العمال، ووزارة الداخلية بصفة عامة و زجر للهيئات المنتخبة”.

و أضاف بوانو ، أن الأحزاب السياسية و الهيئات المنتخبة بقيت مشلولة للقيام بعملها في هاته الجائحة ، مؤكداً أن هناك ” مد للسلطة و تراجع العمل السياسي و تبخيس للسياسة” .

ذات المتحدث ، اعتبر أن “المستهدف من النقاش حول القاسم الانتخابي هو حزب العدالة والتنمية بدون لف ولا دوران”، مؤكدا أن “اعتماد القاسم الانتخابي على أساس احتساب عدد المسجلين لا مبرر له لأنه غير دستوري”.

بووانو، طالب بسحب الإشراف على الإنتخابات من وزارة الداخلية ، مشيراً إلى أن حزب العدالة والتنمية طالب في مذكرته بخصوص الاستحقاقات الإنتخابية، بالإشراف السياسي على الانتخابات من قبل رئيس الحكومة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق