سياسة

بوانوا القيادي في حزب العدالة و التنمية و”باطرون” جماعة مكناس يهدد و يتوعد الدولة

قال عبد الله بوانو نائب رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب و باطرون جماعة مكناس ، “إن اعتماد القاسم الانتخابي على أساس احتساب عدد المسجلين لا مبرر له لأنه غير دستوري”. مضيفا “لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تتم الانتخابات والقاسم بعدد المسجلين، لأن الأمر غير دستوري، والمستهدف به هو الحزب بدون لف أو دوران”
وأكد بوانو، في مداخلته خلال الندوة التي نظمتها الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة الرباط سلا القنيطرة، تحت عنوان: “أية شروط سياسية وقانونية من أجل تكريس الخيار الديموقراطي بالمغرب؟”، أول أمس السبت 3 أكتوبر 2020، أن الرهان الحقيقي الذي كان ينبغي أن يكون النقاش حوله هو رهان تطبيق الدستور ورهان الاستحقاقات في ظل تحديات وتداعيات جائحة “كورونا”.
وأفاد بووانو، أن حزب العدالة والتنمية طالب في مذكرته بخصوص الاستحقاقات الانتخابية، بالإشراف السياسي على الانتخابات من قبل رئيس الحكومة، كما دعا إلى إسناد الإشراف التنظيمي للجنة تتضمن وزارة الداخلية ووزارة العدل إلى جانب ممثلين عن الأحزاب السياسية، فضلا عن تعزيز تمثيلية الشباب والنساء وإعادة الاعتبار لمغاربة العالم، قائلا “نحن البلد الوحيد الذي لا يعطي قيمة تمثيلية للجالية بالخارج”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق