قضايا

النيابة العامة بفاس تعيد ملف شبكة “التسويق الهرمي” الى الفرقة الجهوية لتعميق الأبحاث القضائية

مددت النيابة العامة بفاس الحراسة النظرية لمستشارة جماعية بمقاطعة اكدال تنتمي الى حزب التجمع الوطني للأحرار رفقة قريبتها المعتقلتين على ذمة التحقيق في شبهة تلقي أموال عن طرق غير شرعية ،فيما تم إرجاع الملف بعد التقديم الاولي الى عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية قصد تعميق الأبحاث القضائية المنجزة.
إعادة الملف رفقة المعتقلين الى الفرقة الجهوية للشرطة القضائية أملته الشكايات الجديدة التي توصلت بها النيابة العامة لدى محاكم فاس فيما بات يعرف بشبكة “التسويق الهرمي” الذي كانت تتزعمه المستشارة الجماعية بمقاطعة أكدال و التي مكنتها علاقتها بالاشتغال داخل فندق مصنف بشارع علال بنعدالله بجانب ولاية الجهة، بالنصب و الاحتيال على العشرات من الضحايا بطرق احتيالية بعد ان قادها تهورها الى ربط علاقة مع شخص أجنبي الذي كان يتزعم شبكة “التسويق الهرمي”.
فيما ينتظر ان تفجر عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بعد ان تم إعادة اليها الملف من جديد قصد تعميق الأبحاث حقائق صادمة راحا ضحيتها العشرات من الأشخاص و هم يودعون أموالهم الضائعة الى الزعيمة المفترضة في عالم تسويق الأموال بطرق غير مشروعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق