مجتمع

المغرب يرفع حالة التأهب ويوقف التنقل السككي في أفق إغلاق المدن لمواجهة جائحة كورونا فيروس

أقرت السلطات بتوقيف حركية القطارات و السكك الحديدية و ذلك في جميع الخطوط من و إلى مختلف الاتجاهات ابتداءا من يوم 23 مارس 2020،على الساعة الحادية عشر ليلا و 59 دقيقة ،و ذلك امتثالا لقرار وزارة الداخلية بفرض حالة الطوارئ الصحية ،و ذلك من خلال منع السفر بين المدن المغربية.
وأبرق وزير الداخلية مساء أمس الجمعة،قرارات مستعجلة الى عمال وولاة المملكة،يحثهم فيها على شل حركية جميع حافلات النقل الطرقي ابتداء من منتصف ليل الاثنين.
و يأتي قرار السلطات من رفع حالة التأهب في أفق توقيف حركية السفر بين المدن إلى إعلان في الأفق الى إغلاق المدن من خلال فرض حظر التجول و تفعيل حالة الطوارئ بالشكل الايجابي،حتى يتسنى ان تكون نتائج مواجهة جائحة فيروس كورونا تساهم في الحد من انتشاره.
قرارات السلطات التي تستمد تعليماتها من الجهات العليا،هو بمثابة إعلان حرب صحية على جائحة فيروس كورونا،و هي بمثابة تنزيل لقرارات جريئة ستحمي المواطن المغربي و الوطن عامة،و ستحاول من حد انتشار جائحة الفيروس الذي أصبح ينتشر في أكثر من 180 دولة عبر العالم،و يسجل حالات مخيفة من الوفيات بالجارات الغربية و خاصة إيطاليا و إسبانيا اللواتي عجزتا عن مواجهة الجائحة بفعل إجراءات متأخرة و لم تكن في أولها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق