حوادث

القوات المسلحة الملكية تسحق مليشيات المرتزقة التي تحاول اختراق الجدار العازل

نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤول في جبهة “البوليساريو”،  الخميس، قوله إن قائد سلاح الدرك في الجبهة، الداه البندير، قُتل بغارة شنتها طائرة مسيرة مغربية في الصحراء المغربية .

من جانبها، أعلنت “وكالة الأنباء التابعة لمليشيات ـ”بوليساريو” في بيان أمس الثلاثاء “مقتل قائد سلاح الدرك الداه البندير بمنطقة روس إيرني بالتفاريتي”.

وهذه هي المرة الأولى، على ما يبدو، التي تنفذ فيها القوات المسلحة المغربية ضربة قاتلة بواسطة طائرة بدون طيار في الصراع الذي يخوضه منذ عقود ضد جبهة “بوليساريو”.

وأكد مسؤول عسكري كبير في بوليساريو لوكالة الأنباء الفرنسية طالبا عدم نشر اسمه أن البندير، الذي ولد في منطقة تيرس في 1956 والتحق بوليساريو سنة 1978، قتل “في هجوم شنته طائرة مسيرة (مغربية)”.

وأضاف المسؤول أن “الداه البندير كان قد شارك لتوه في هجوم بمنطقة بير حلو ضد الجدار الرملي الذي يمتد بطول يزيد عن ألف كيلومتر في الصحراء”.
فيما قالت مصادر متطابقة،ان القوات المسلحة الملكية المغربية، صدت هجوما لمليشيات المرتزقة التي كانت تحاول اختراق الجدار العازل المغربي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق