صحة

التخوفات من السلالة الجديدة لفيروس كورونا يدفع وزارتي الصحة و التعليم الى إجراء التحاليل للتلاميذ

حددت مذكرة وزارية جديدة بعث بها خالد ايت الطالب وزير الصحة الى مدراء الصحة ببعض جهات المملكة تفاصيل عملية جديدة ستهدف إلى الكشف عن سلالة فيروس كورونا الجديدة، التي ظهرت مؤخرا في بريطانيا، وتستهدف فئة محددة من تلاميذ المؤسسات التعليمية بالجهات المعنية.

وتبعا للمذكرة الوزارية فان وزير الصحة راسل مدراء جهات الدار البيضاء- سطات، وجهة الرباط- سلا، وجهة فاس مكنا، وجهة طنجة تطوان الحسيمة، وجهة مراكش اسفي، وجهة سوس ماسة درعة، داعيا إياهم إلى تحديد فئة من التلاميذ أقل من 18 سنة، الذين يتابعون دراستهم بالمستوى الإعدادي والثانوي، والذين ستؤخذ لهم عينات دم للكشف عن سلالة كورونا الجديدة.

وبحسب المذكرة، فإن جهة الدار البيضاء سطات سيتم إجراء اختبارات الكشف بها لـ10000 تلميذ من مستوى إعدادي- ثانوي، فيما باقي الجهات الخمسة سيتم اجراء اختبارات الكشف لنحو 4000 تلميذ فقط.

و أن أخذ عينات دم التلاميذ المستهدفين لفحصها، والتي ستجرى بتنسيق مسبق مع وزارة التربية الوطنية، يأتي في سياق تخوف المسؤولين بوزارة الصحة من مدى انتشار السلالة الجديدة لكورونا، ودخولها الى المغرب وانتشارها بين الشباب أقل من 18 سنة.

وقالت مصادرنا إن مسؤولي مديرية الأوبئة بوزارة الصحة ستعمل في القادم من الأيام عبر مذكرات ودوريات على تحديد المختبرات الخاصة التي ستشرف على عملية فحص عينات دم التلاميذ المستهدفين، والتي ستتوجه لها هذه العينات وهي لتلاميذ سيتم تحديد أسمائهم مسبقا، كما ستعمل مديرية الأوبئة على تحديد التوقيت الخاص بانطلاق العملية والطريقة العلمية التي سيتم الاشتغال عليها وسط الاقسام أو قاعات محددة، وتكشف مصادرنا أن هذه الدورية ستحدد الجوانب التقنية والجوانب الأخلاقية لمنع تسريب أسماء التلاميذ المستهدفين.

بقيت الإشارة إلى أن الحكومة المغربية قررت تعليق الرحلات الجوية مع المملكة المتحدة، ابتداء من الأحد 20 دجنبر 2020، وذلك على إثر تطور الحالة الوبائية بالمملكة المتحدة وظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد بها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق