قضايا

البرلمان يدخل على خط نار الصفقات المشبوهة لتدبير قطاع النقل الحضري

دخل البرلمان على خط الخروقات وشبهات الفساد التي يعرفها قطاع النقل الحضري في إطار التدبير المفوض، والتي تكلف المال العام خسائر بالملايير، إذ تقدم فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب يطلب مهمة استطلاعية مؤقتة للوقوف على الاختلالات التي يعرفها قطاع النقل الحضري بالبيضاء والقنيطرة ومراكش وفاس.

وجاء في الورقة التقنية للمهمة الاستطلاعية أن نظام التجبير المفوض المعتمد في مجال النقل الحضري بواسطة الحافلات بمدن الدار البيضاء والقنيطرة ومراكش و فاس تشوبه، حسب بعض الفاعلين الاقتصادين، العديد من الاختلالات، لعل أبرزها المعايير الواجب استيفاؤها للظفر بصفقة التدبير المفوض الخاصة بالنقل الجضري بواسطة الحافلات.
و تعيش معظم شركات التدبير المفوض للنقل الحضري على وقع فساد كبير فيما يخص دفتر التحملات،و ذلك بتشجيع من الجماعات الترابية التي تغض النظر و تجمد اللجان في تواطئ مفضوح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق