سياسة

البرلماني و رئيس جماعة أولاد الطيب الفايق يتنازل عن تعويضاته الى حين مرور أزمة جائحة فيروس كورونا

في سابقة من نوعها،أقدم رشيد البرلماني و رئيس جماعة أولاد الطيب رشيد الفايق مساء أمس السبت (21 مارس 2020) التنازل عن تعويضاته كرئيس جماعة ترابية إلى حين مرور أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.
و بتنسيق مع رئيس جماعة أولاد الطيب قرر نواب الرئيس و رؤساء اللحن التنازل عن تعويضهم كذلك الذي يتلقونه عن مهامهم و ذلك مساهمة منهم في الصندوق الخاص الذي أحدثه جلالة الملك محمد السادس لمواجهة محاصرة جائحة فيروس كورونا.
و دعا رشيد الفايق السياسي المثير للجدل بالجهة،مختلف المجالس حذو حذوه و العمل على التضامن في مثل هذه الأزمات التي تمر منها البلاد،فيما طالب الفايق المستثمرين و أصحاب المقاولات التبرع بكثافة على مستوى إقليم فاس.
و قرر رئيس جماعة أولاد الطيب إحداث لجان لليقضة من فعاليات جمعوية و ذلك لتقديم يد المساعدة للسلطات،و حث ساكنة الجماعة و فاس من اجل الالتزام بالتدابير الوقائية التي أعلنتها وزارة الصحة ،و التقيد بشروط قرارات الدولة فيما يخص تفعيل حالة الطوارئ.
ووجه رئيس جماعة أولاد الطيب بلاغ إلى تجار الجماعة و الحرفيين إلى التقيد بحالة الطوارئ،فيما على التجار المسموح لهم مزاولة مهامهم كما أعلن سالفا،ان يلتزموا بالتوقيت الجديد و الذي ينطلق من السابعة صباحا إلى حدود السادسة مساءا و التي يجب إغلاق فيه جميع المتاجر،فيما طالب من ساكنة الجماعة العمل على تفعيل حالة الحجر الصحي بمنازلهم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق