سياسة

الاحزاب السياسية تتطلع الى نمط إنتخابي جديد و ترفع مذكرات الى وزارة الداخلية

أنهت الأحزاب السياسية مذكراتها التي ستوجهها لوزارة الداخلية حول الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، حسب ما كشفت عنه عدد من المصادر الحزبية و التي تتطلع الى الانهاء مع نمط الاقتراع السابق،فبينما تدفع بعضها الى عودة نمط الفر
ينفي حين تدافع أخرى عن نمط اللائحة دون إعتماد العتبة لتمكين جميع الهيئات المشاركة في الحياة السياسية

وأضافت المصادر ذاتها، أن يوم 19 يوليوز الجاري، أي يوم الأحد المقبل ستكون جميع الأحزاب السياسية قد وجهت مذكراتها للداخلية، على أن يتم مناقشتها في اجتماعات يترأسها عبد الوافي لفتيت بحضور قيادات هذه الأحزاب خلال الأيام القليلة المقبلة سواء الأحزاب الممثلة في البرلمان أو الغير ممثلة.

ومن بين المقترحات التي يسودها إجماع القيادات السيادية ببلادنا، إلغاء المقتضيات التي تعتير ظهور رموز وطنية مثل العلم الوطني، صورة الملك، خلال الحملات الانتخابية مخالفة تستوجب إلغاء المقاعد، ذلك أن هذه رموز وطنية عليها إجماع واحترام ومن الطبيعي ظهورها في الحملات الانتخابية.

وفي سياق متصل، فإن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، يدافع عن مقترح إلغاء نمط الاقتراع باللائحة وتعويضه بالفردي، كون أن نمط الاقتراع باللائحة أظهر عدة سلبيات، وأن الأهداف التي أحدث من أجله لم يتم تحقيقها حسب ما بينته الممارسة الانتخابية، إلا أن رأي الاتحاد يبقى غير محط إجماع باقي الأحزاب السياسية، مما سيدفعه لاقتراح هذا المقترح للدوائر التي لا يتعدى سكانها 100 ألف نسمة، حسب مصدر حزبي.

هذا ومن المرتقب أن تقدم الداخلية بدورها مقترحاتها على أن يتم الاتفاق على مقترحات تأتي ضمن مشاريع قوانين متعلقة بمدونة الانتخابات تتبع المسطرة العادية للتشريع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق