حوادث

الاجهزة الامنية تلاحق مروجي “القرقوبي” على مستوى محطات الطريق السيار

تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بفاس، بتنسيق مع المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بالمدينة، بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، الأربعاء 2 دجنبر، من اعتقال شخصين، وذلك للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

و جرى توقيف المشتبه فيهما على مستوى نقطة للمراقبة المرورية بمحطة “مسون” بالطريق السيار الرابط ما بين مدينتي وجدة وفاس، وذلك مباشرة بعد وصولهما على متن سيارتين خفيفتين، حيث أسفرت عملية التفتيش المنجزة بداخلهما عن حجز طن و300 كيلوغرام من مخدر الشيرا، علاوة على مبلغ مالي قدره 19 ألف و800 درهم يشتبه في كونه من عائدات هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم، يضيف ذات المصدر، الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، والكشف عن كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق