قضايا

الأجهزة الأمنية تضرب بقوة و تفكك أخطر شبكة للهجرة السرية

أسفرت عملية أمنية مشتركة بين عناصر الشرطة القضائية بمدينتي الناظور وتاوريرت اليوم الخميس(9 يناير 2020)، وبناءا على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، عن توقيف ستة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 22 و51 سنة، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر.
و كشفت مصادر مطلعة، انه تم تنفيذ هذه العملية الأمنية بشكل متزامن صباح اليوم الخميس، حيث تم إيقاف سائق شاحنة للنقل الطرقي للبضائع على مستوى محطة الأداء بالطريق السيار بمدينة تاوريرت، كانت تنقل قاربين مطاطين ضمن شحنة من المواد الغذائية، قبل أن تقود الأبحاث والتحريات المنجزة إلى توقيف المشتبه فيه الثاني الذي كان في انتظار تسلم هذه القوارب المطاطية على متن سيارة نفعية تحمل لوحات ترقيم مزورة وسط نفس المدينة.

كما مكنت إجراءات البحث، حسب المصدر ذاته، من إيقاف أربعة أشخاص آخرين بمدينة الناظور، يشتبه في تورطهم في هذه الشبكة الإجرامية، حيث أوضحت إجراءات التنقيط بقواعد البيانات الأمنية أن إثنين منهم يشكلان موضوع بحث على الصعيد الوطني بتهمة ترويج المخدرات وتنظيم الهجرة السرية.

وأسفرت عملية التفتيش المنجزة بمدينة الناظور، يضيف المصدر، عن حجز أربعة قوارب مطاطية إضافية وثلاثة محركات قوية، فضلا عن ثلاث بوصلات وأربعة مضخات هوائية، ومجموعة من القطع الخشبية المستعملة في تثبيت الزوارق المستعملة في التهجير السري عبر المسالك البحرية.

وذكر المصدر أن المصالح الأمنية احتفظت بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وإيقاف كل المتورطين الضالعين في ارتكابه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق