حوادث

اعتقال “فقيه”يستدرج طفلا لاغتصابه

 معطيات مثيرة كشفت عنها مصادر مطلعة،في شأن قضية اعتقال فقيه يمتهن المديح وقراءة القرآن في المناسبات بمدينة جرسيف والمناطق المجاورة لها، بعد استدراجه طفلاً لا يتجاوز عمره 11 سنة، إلى مكان خال بالمدينة لاغتصابه، قبل أن يفتضح أمره على يد أحد المواطنين الذي اكتشف بالصدفة أن المتهم كان بصدد القيام بهذا الفعل الجرمي الخطير.

وبينت الابحاث الأولية أن المتهم، الذي يوجد في عقده الثالث وأعزب، عمد إلى التغرير بالضحية واستدراجه إلى مكان خال بالمدينة، لممارسة شذوذه عليه، قبل أن يفتضح أمره ويتم اعتقاله وهو في حالة تلبس بالشروع في تنفيذ جريمته، حيث أحيل المتهم مباشرةً من طرف عناصر الدورية التي أوقفته على أنظار الشرطة القضائية التي واصلت التحقيق معه بتعليمات من الوكيل العام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق