مجتمع

اساتذة التعاقد ينظمون وقفات و مسيرات احتجاجية

نظم أساتذة التعاقد اليوم الأربعاء مسيرات احتجاجية جابت شوارع العديد من المدن، جددوا فيها تشبثهم بمطالبهم، التي على رأسها إسقاط التعاقد وإدماجهم في الوظيفة العمومية.

وعرفت عدد من المدن المغربية حضورا مكثفا للأساتذة في “مسيرات الأقدام”، كوجدة وفاس والصويرة والحسيمة والقنيطرة ووزان وبني ملال، وسيدي بنور وشيشاوة وسيدي قاسم وورزازات وغيرها.

ورفع الأساتذة المحتجون عددا من الشعارات الداعية للاستجابة لمطالبهم العادلة، وعبروا في كلمات متفرقة عن عدم تنازلهم عن مطالبهم إلى حين تحقيقها، ورفع الظلم والتضييق الذي يتعرضون له، كما نددوا بالمنع والتدخل الأمني الذي طال مسيراتهم بشعارات مختلفة تعبر عن معاناتهم مع قرارات وزارة التعليم.

وعرفت المسيرات حضورا أمنيا مكثفا، حيث تمت محاصرة و تطويق بعض المسيرات ومنع أخرى، ومطاردة بعض المحتجي،ووضع حواجز امنية بمخارج المدن لمنع الاساتذة من التوجه الى مناطق و مدن اخرى.

وتأتي مسيرات الأقدام هذه في إطار البرنامج الاحتجاجي الذي سطرته تنسيقية أساتذة التعاقد، والذي انطلق أمس الثلاثاء بإضراب وطني إنذاري يستمر لمدة أربعة أيام، ستليها اعتصامات إنذارية بالأكاديميات ردا على “الاعتقالات والتعسفات المتتالية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق